شركة ميغور كوربوريشن تفتتح مكتبا لها في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة

– منصة أيروس الخاصة بالشركة تعتبر أداة لا تقدر بثمن في التطبيقات الأمنية

أوتاوا، أونتاريو، 20 كانون الثاني / يناير، 2014 / بي آر نيوزواير — أعلنت شركة “ميغور كوربوريشن” Magor Corporation (رمز سهمها على قائمة سوق الأسهم تي أس كي فينتشر هو (MCC  اليوم أنها افتتحت مكتبا لها في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة بالتزامن مع افتتاح معرض إنترسيك 2014، وهو مؤتمر ومعرض يعقد في الفترة بين 19 – 21 كانون الثاني / يناير الجاري ويركز على مجالات الأمن التجاري، الأمن المعلوماتي، النيران والإنقاذ، السلامة والصحة، الأمن الوطني، الأعمال الشرطية في أوروبا والشرق الأوسط.

Magor%20Communications%20Corporation شركة ميغور كوربوريشن تفتتح مكتبا لها في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة

Magor Communications Corporation.

الشعار: http://photos.prnewswire.com/prnh/20121107/LA07668LOGO

فبناء على قاعدة عملاء ثابتة لها في المنطقة، وجدت شركة ميغور أن منصتها الأمنية المتطورة “أيروس” Aerus هي منصة يتزايد الطلب عليها كتطبيق أمني لأنها توفر القدرة على الوصول إلى مصادر المعلومات الأمنية، التي تتراوح بين محتوى المراقبة بالفيديو إلى الصور التي تقوم كاميرات المراقبة ببثها من الرصد الميداني، وتحويلها إلى محادثات مرئية فائقة الأمان يمكن إطلاقها في أي لحظة.

وإضافة إلى ذلك، فوفقا لاستنتاجات مؤسسة إنفوكوم، فإن سوق الشرق الأوسط للخدمات السمعية والبصرية ينمو بوتيرة أسرع من غالبية المناطق الأخرى، وهو ما يدعم قرار شركة ميغور التجاري بدخول السوق الآن.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة ميغور، مايك باسكو إنه “بالإضافة إلى الزيادة الكبيرة في الاهتمام بالتعاون البصري في المنطقة، فإننا مسرورون جدا بالشعبية التي يحظى بها نظام أيروس في مجال الأمن الوطني والقطاعات الشرطية. إن فتح مكتب في دبي يوفر لنا الفرصة لتعزيز شراكات حلول التزويد القوية التي لدينا في المنطقة، وتوفير دعم المبيعات المحلية لزيادة الطلب التي نشهدها.”

نبذة حول شركة ميغور كوربوريشن

شركة ميغور تقوم بتطوير وتسويق برمجيات التعاون البصري لعالم يقوم بشكل متزايد بمكافأة أولئك الذين يجمعون معا الأشخاص المناسبين والمعلومات في الوقت المناسب. منصة ميغور أيروس تزيل القيود المفروضة على مؤتمرات الفيديو التقليدية والأدوات التعاونية لتوفير وسائل جديدة كليا من التفاعل عبر الفيديو، وذلك بهدف استحداث طرق جديدة ليكون المرء منتجا.

Leave a Reply

Top