إصلاح المحركات يبدأ في قارب فيراري الذي لا مثيل له

القارب الوحيد بمحرك فيراري في العالم بني بمباركة إنزو فيراري

مارانيلو، إيطاليا، 20 حزيران/يونيو/ بي آر نيوزواير / — القارب الوحيد في التاريخ الذي تم بناؤه بمحرك فيراري يحوز على اهتمام عالمي في موطنه الأصلي مارانيلو بإيطاليا. وإذ بني في العام 1952، بمشاركة شخصية من إنزو فيراري شخصيا، فإن هذا القارب السريع الذي لا مثيل له تتم تهيئته للاحتفال بذكراى بنائه الـ70 عبر عملية إصلاح لمحركه في مركز فيراري التقني الكلاسيكي.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_jxc6nk1b/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

تم بناء القارب، المسمى  آرنو أكس آي، لتحطيم الأرقام القياسية العالمية للسرعة وهو قارب ذو نسب غير مسبوق، إذ سجل رقماً قياسياً غير مسبوق بلغ  240 كم / الساعة في العام 1953 في لاغو ديسيو بإيطاليا. في العام 1951، أصبح أول صاحب للقارب، أخيل كاستولدي، صديقًا لسائقي سباق فيراري غراند بري ألبرتو أسكاري ولويجي فيلوريسي. ساعد المتسابقان المشهوران كاستولدي في تأمين ما سيصبح المحرك الوحيد لفيراري الذي تم تصميمه خصيصًا لمركبة مائية. وافق إنزو فيراري على المشاركة شخصيا في المشروع، والإشراف على كل خطوة من خطوات بناء واختبار المحرك. شارك رئيس قسم تصميم محركات فيراري، أوريليو لامبريدي والفريق الهندسي جميعه بشكل مباشر في المشروع.

وقال لويجينو “غيغي” بارب، رئيس فيراري كلاسيك، قسم فيراري المسؤول عن استعادة مركبات فيراري الكلاسيكية إلى حالتها الأصلية: “هذا واحد من أهم المحركات في تاريخ فيراري. لقد استعدنا أندر وأغلى ما صنعه فريق فيراري على الإطلاق، لكن من الواضح أننا لم نعمل سوى على محركات السيارات وهياكلها. استعادة محرك فيراري 1952 هذا، المصمم يدويًا لهذا التركيب الفريد، هو فرحة الحياة كلها بالنسبة لنا جميعًا في مقر فيراري “.

وقال صاحب القارب الرابع والحالي، رجل الأعمال في أوستن، ميلتون فيريت، “تخيل أن تكون فنيًا رفيع المستوى في شركة فيراري وأن تكون الرجل الذي يعمل على نفس القطع التي ساعد إنزو فيراري نفسه في تصميمها. بصفتي جامعًا لسيارات فيراري الفريدة والنادرة، لا يوجد شيء يشبه قارب السباق الذي يعمل بمحرك فيراري أف 1 المعد للسباق. أضف إلى ذلك مشاركة إنزو الشخصية، ويكون لديك محرك عامل سيموت من أجله معظم عشاق رياضة السيارات. انه أمر فريد فعلا.”

محرك العام 1952 الذي لا يزال يتربع على قمة قارب آرنو أكس آي  اليوم هو محرك فيراري 4.5 لتر  سعة 375 لترًا 12 أسطوانة (تم ختم أرقام 1952 على كتلة المحرك.) هذا هو نفس نوع المحركات التي كانت تسير سيارات الفيراري في أول فور ببطولة فورميولا وان في العالم وفي سباق غراند بري البريطاني الذي عقد في سيلفرستون في العام السابق. يتميز المحرك بضغط 12:1  الذي يوفر ما يكفي من الطاقة لدفع محرك الشفرة المزدوجة إلى 10000 دورة في الدقيقة. تم تزويد المحرك بنظام إشعال مغناطيسي مزدوج مع 24 شمعات إشعال بدلاً من 12 شمعة المعتادة. وباستخدام المغناطيسات بدلاً من أغطية الموزع يضمن أن المحرك سوف يستمر في العمل، حتى لو كان مغطى بالماء.

محرك فيراري كان يولد في الأصل بقوة 350 حصانا في الساعة. ولكن بعد إجراء بعض التجارب الأولية والسباقات في أوائل العام 1953، وعلى الرغم من أن القارب ولد سرعة فاقت الـ 100 ميل في الساعة، إلا أن إنزو فيراري أمر بأن يتم تعديل المحرك ليعمل بوقود الميثانول للسماح بنسب ضغط أعلى. فأضاف ضاغطي جذر (أو شحانين فائقين) وزوجاً من المكربن ​​الضخم بأربعة خوانق، مما أدى إلى أن أصبح المحرك يولد طاقة تفوق الـ 500 حصان. يحتوي القارب على نسب يعج بسجلات السرعة العالمية، كل هذا بسبب محرك فيراري.

وأضاف بارب: “عندما ينتهي فريقي في فيراري من عمله على المحرك، سوف يعمل بنفس الطريقة التي أدار بها كاستولدي ومؤسسنا، السيد فيراري، المفتاح لأول مرة في العام 1952”.

وقال فيريت “أردت التأكد من أن القارب سيكون في حالة ممتازة في الوقت المناسب للذكرى السبعين. الحفاظ على تاريخ فيراري هو كل الموضوع. هذا النوع من الندرة يجعل بعض سيارات فيراري تساوي عشرات الملايين من الدولارات. إن حصولك على قارب هو الأوحد في العالم هو أمر لا يقدر بثمن”.

منذ العام 2012، تمت إعارة آرنو أكس آي من قبل فيريت إلى متاحف فيراري المشهورة عالميًا في إيطاليا. وقد شاهد القارب مئات الآلاف من الزوار. كان القارب معروضًا جنبًا إلى جنب مع الفائز بجائزة فيراري أف 1 لعام 1951، مما يدل على هيمنة فيراري على الأرض والمياه.

ةوفقًا لـبارب، “هذا فصل مستمر في التاريخ بالنسبة لفيراري. لقد صُنعت محركاتنا حقًا للتشغيل إلى الأبد وبعد ما يقرب من 70 عامًا، يشرفنا أن يكون لدينا هذا التصميم الفريد من نوعه، الذي تم تصميمه حسب الطلب الآن في متجر فيراري  كلاسيك. لقد أوكلها السيد فيريت  إلينا، ونحن نفعل نفس الشيء لعشاق فيراري في جميع أنحاء العالم.”

يتوقع فيراري كلاسيك أن يكتمل العمل على قارب فيراري في أوائل الخريف، في الوقت الذي يخطط فيه السيد فيريت للقيام بجولة حول العالم لعرضه على محبي فيراري في كل مكان.

حول ميلتون فيريت

ميلتون فيريت هو رجل أعمال وخبير أعمال في أوستن بتكساس يعمل مع الجمعيات الخيرية للأطفال في جميع أنحاء الولايات المتحدة. السيد فيريت هو جامع متعطش للسيارات الكلاسيكية والقوارب وتذكارات موسيقى الروك آند رول. وهو مسؤول عن تأسيس وتشغيل العديد من الشركات والمؤسسات الوطنية الناجحة للغاية.

للاتصال بميلتون فيريت

دين ليبسنر

dean@fullthrottlemarketing.com
Austin, Texas, USA
387-0049 (512) 1+

الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/925355/Ferrari_hydroplane.jpg
فيديو: https://mma.prnewswire.com/media/925356/Ferrari_powered_hydroplane.mp4
بي دي أف: https://mma.prnewswire.com/media/925357/Ferrari_Boat_Press_Photos.pdf

Top