‫مصنع سيارات غريت موتورز في تولا بروسيا يبدأ الإنتاج، واضعا شركات السيارات الصينية على طريق جديد للأسواق العالمية

تولا، روسيا، 7 حزيران/يونيو، 2019 / بي آر نيوزواير / — بدأ مصنع سيارات شركة غريت وول موتورز في تولا بروسيا، وهو أول مرفق تصنيع، كامل العملية، مملوك بالكامل للشركة يتم تأسيسه خارج سوق الشركة الأصلي، رسميا الإنتاج يوم 5 حزيران/يونيو 2019. تم الانتهاء من إنشاء مصنع تولا الذي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار أميركي بعد أربع سنوات من الإنشاءات بطاقة سنوية محددة تبلغ 150،000 وحدة، سيتم إنتاج 65 في المئة منها محليًا. في الوقت نفسه، تم إطلاق أول طراز لشركة صناعة السيارات الصينية في جميع أنحاء العالم، وهي سيارة هافال أف 7، وهي متوفرة الآن في الأسواق خارج الصين. ويدل هذا على أن شركة صناعة السيارات الصينية قد دخلت مرحلة جديدة مع استراتيجيتها العالمية، ولكن الأهم من ذلك هو وضع علامات السيارات الصينية على طريق جديد إلى الأسواق العالمية.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_u8r98264/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

إن بدء تشغيل مصنع تولا له أهمية كبيرة بالنسبة لشركة غريت وول موتورز التي تسرع الخطى لتنفيذ استراتيجيتها العالمية. وبإنشاء هذا المصنع المحلي، تصبح شركة صناعة السيارات في وضع جيد يمكنها من إنتاج سيارات بصورة فعالة يمكنها تلبية احتياجات السوق المحلية بشكل أفضل. من المتوقع أن يكون لمصنع تولا تأثير دائم بعيد المدى على عولمة صناعة السيارات الصينية، حيث يمكن أن يكون بمثابة نموذج “جاهز للتوسع العالمي” من قبل شركات صناعة السيارات الصينية الأخرى التي تسعى للتوسع في الأسواق الدولية.

من المتوقع أن يولد أكبر مشروع استثماري لصناعة التصنيع الصينية في روسيا أكثر من 18 مليار يوان (حوالي 2.6 مليار دولار أميركي) على هيئة إجمالي قيمة إنتاجية وأكثر من 3 مليارات يوان من الأرباح قبل خصم الضرائب (حوالي 430 مليون دولار أميركي)، وتوفير ما يقرب من 3000 وظيفة. يعد المصنع خطوة مهمة في جهود شركة صناعة السيارات الصينية للاستجابة لمبادرة “الحزام والطريق” التي أطلقتها الحكومة الصينية. والأهم من ذلك، أن مصنع تولا، المبني على تكنولوجيا التصنيع المتقدمة وإجراءات إدارة الجودة وحماية البيئة الخاصة بشركة صناعة السيارات، يسير على الطريق الصحيح لتسريع تشكيل مجموعة صناعة السيارات المحلية وسلسلة الصناعة التحويلية، مما يعزز تحويل الهيكل الصناعي المحلي. بالإضافة إلى ذلك، فإن هذا المصنع لا يمثل علامة فارقة جديدة في التبادلات الاقتصادية والتجارية بين الصين وروسيا فحسب، ولكنه يمثل أيضًا حقبة جديدة لماركات السيارات الصينية التي تعمل في روسيا.

الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/899112/Great_Wall_Motors.jpg

Top