‫رئيس جمهورية رواندا “كاجامي” وبيلا ديسو من جلوباكوم يسعيان نحو التعاون من أجل التكامل الإقليمي لأفريقيا

لاغوس، نيجيريا، 28 من مارس 2019 /PRNewswire/ — بدأت يوم الاثنين مباحثات جرت بين السيد/ بول كاجامي، رئيس جمهورية رواندا، والسيدة/ بيلا ديسو، النائب التنفيذي لرئيس مجلس إدارة شركة غلوباكوم بشأن استخدام التقنية الرقمية لدعم مسيرة الازدهار الاقتصادي في قارة أفريقيا.  وقد عقد الزعيمان اجتماعًا مغلقًا بعد الجلسة الافتتاحية لمنتدى الرؤساء التنفيذيين الأفارقة الذي أقيم على مدى يومين بالعاصمة الرواندية كيجالي.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_0w4s5jdz/def_height/400/def_width/400/version/100031/type/1

ومن جانبها، صرحت شركة جلوباكوم أنها ترغب في استخدام بنيتها التحتية الضخمة التي تشمل كابلها البحري الدولي “Glo 1” بغرض دعم مسيرة التشغيل الرقمي للقارة السمراء.

وقال الرئيس كاجامي أن آمال أفريقيا في تحقيق التكامل الإقليمي والنمو الاقتصادي لن تصبح واقعًا ملموسًا دون الاستعانة بالتقنية الحديثة. كما أشاد الرئيس بالنجاح الذي حققته جلوباكوم.

وقد دعا الرئيس الرواندي ضمن الملاحظات التي أبداها في خطبته الافتتاحية إلى “الحوكمة التي تتسم بالانفتاح وسرعة الاستجابة والقابلية للمساءلة” على مستوى القارة، وأوضح في هذا الصدد أن القطاع الأهلي يمثل عنصرًا بالغ الأهمية فيما يتعلق بالنمو نظرًا لقدرته على “تصوُّر ما يجب تغييره من احتياجات لإنجاز التحسينات المطلوبة على مستوى القطاعين العام والأهلي.”

وقالت السيدة/ ديسو أن كابل جلوباكوم البحري المصفَّح “Glo 1” وحلولها الرقمية، ومنها النقود النقالة والذكاء الاصطناعي والصحة الإلكترونية والتعليم الإدراكي الذكي والطاقة الذكية، من شأنها مساعدة القارة الإفريقية على الوصول إلى اقتصاد يتسنى تشغيله رقميًا.

كما صرحت السيدة/ ديسو قائلة: “لا يسعني في هذا المقام سوى الثناء على الرئيس كاغامي كونه مثالاً يُحتذى كقائد وعلى النجاح الباهر الذي حققته رواندا في ظل قيادته. ولا يساورني أدنى شك، مثلي في ذلك مثل الرئيس كاجامي، في أن التكامل الأوسع نطاقًا سيؤدي إلى تحقيق النمو لقارتنا لتصبح أفريقيا أكثر رفاهة وازدهارًا. كما تتمسك جلوباكوم بالتزامها تجاه النهضة الاقتصادية في أفريقيا.”

وقد ترأست النائب التنفيذي لرئيس مجلس إدارة جلوباكوم خلال اليوم الأول من المنتدى جلسة بعنوان “نساء في بوتقة الأعمال”. ودعت خلال تلك الجلسة إلى تحقيق مزيد من العدالة بين الجنسين ضمن مجالس إدارات الشركات، كما أثنت على سياسة رواندا التي تقضي بتمثيل الإناث بنسبة 50% في إطار التعيينات واصفة تلك السياسة بأنها نموذج جيد في هذا الصدد.

وأردفت ديسو: “هنالك سبيلين في هذا السياق وعلى النساء مواصلة التقدم. فنحن، على كل حال، نمثل أكثر من نصف سكان العالم.

ووصيتي للنساء هي مواصلة صعود السلم المهني. فارتقينه بتلهف. وارتقنيه بثقة. وواصلن ارتقاءه على كل حال. وعندما تصلن إلى القمة – لأنكن ستصلن إليها بالتأكيد – امددن يد العون للنساء الصاعدات من خلفكن – فهذا هو السبيل نحو تحقيق النمو.”

وقد حضر الجلسة الافتتاحية كل من السيد/ أمادو جون كوليبالي، رئيس وزراء جمهورية ساحل العاج، والسيدة/ سهلي-وورك زويديه، رئيس جمهورية إثيوبيا، والسيد/ فوريه جناسنبي، رئيس جمهورية توغو، والسيد/فليكس تشيسيكيدي، رئيس جمهورية الكونغو الديموقراطية، والسيد/ إدوار نجيرينتي، رئيس وزراء جمهورية رواندا، فضلاً عما يربو على 1800 من كبار صناع القرار في القطاعين العام والخاص في قارة إفريقيا.

صورة: https://mma.prnewswire.com/media/841472/Globacom.jpg

Top