‫ Global Mobility Call يدعو منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتمهيد طريقهم نحو مستقبل تنقل مستدام

دبي، الإمارات العربية المتحدة, 9 يناير / كانون الثاني 2022 /PRNewswire/ — تم تقديم حدث Global Mobility Call، الذي يُعد أول حدث عالمي للتنقل المستدام، اليوم لقادة الأعمال والمؤسسات المجتمعين من أجل افتتاح أسبوع السفر والاتصال في إكسبو دبي. حيث حث وزير التنقل الإسباني و IFEMA MADRID، أحد مشغلي المؤتمرات الرائدين في أوروبا، قادة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على تمهيد الطريق نحو مستقبل تنقل مستدام.

 وتعد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا واحدة من أسرع المناطق تغيرًا، حيث تقود التحولات العالمية الرئيسية في مجال الطاقة والبيئة جنبًا إلى جنب مع التغيرات الاجتماعية والاقتصادية العميقة، التي تعطلت كلها بسبب التحديات التي يفرضها الوباء على حياة المواطنين، وتنقلهم، وتجارة السلع.

وصلت Global Mobility Call، في هذا السياق وبعد العروض التقديمية الدولية في مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي 2021 في غلاسكو، وفي باريس في ديسمبر، إلى الإمارات العربية المتحدة، من أجل المشاركة مع الشركات الرائدة المشاركة في تطوير التنقل الآمن، والشامل، والمتصل، والمستدام في المنطقة.

ويرمي حدث  Global Mobility Call إلى أن يصبح الحدث الأكثر أهمية في العالم للتنقل المستدام في سياق الانتعاش الاقتصادي والاجتماعي في أعقاب الوباء. وسيجمع حدث Global Mobility Call الذي تنظمه IFEMA MADRID و Smobhub في الفترة من 14 إلى 16 يونيو 2022 القادة من جميع القطاعات المشاركة في تطوير سياسات التنقل المستدام ومبادرات الأعمال.

صرح إدواردو لوبيز-بويرتاس، المدير العام IFEMA MADRID،قائلًا: “نرى، هنا في دبي والعديد من المدن في المنطقة، مبادرات مثيرة تحدث ثورة في الطريقة التي نتحرك بها. لكن الحقيقة هي أنه لا توجد قيادة واضحة على المستوى العالمي، ولا استراتيجيات مشتركة ولا مساحة مشتركة للنقاش”.

وأضاف قائلًا: “ستوفر Global Mobility Call الفرصة للقادة أصحاب الرؤية فرصة ملء هذا الفراغ، وتشكيل استراتيجيات السرد والتواصل من أجل تحديد النظام البيئي الجديد للتنقل المستدام بشكل جماعي”.

صرح راكيل سانشيز خيمينيز، وزير النقل والتنقل والأجندة الحضرية الإسبانية، قائلًا: “نريد، من وزارة النقل والتنقل والأجندة الحضرية، أن نظهر ريادة إسبانيا في مجال الاتصال. كما أننا نعمل على تعزيز مفهومًا جديدًا للتنقل في الحاضر والمستقبل: التنقل الآمن والمستدام والمتصل، على النحو المنصوص عليه في استراتيجيتنا، التي وافقت عليها الحكومة الإسبانية مؤخرًا، والتي يشارك فيها المجتمع بفاعلية، وهو تعزيز للتماسك الاجتماعية والإقليمي يقود عملية الابتكار”.

“يتطلب تحويل أنظمة التنقل تبادل الخبرات والمعرفة، وبناء شبكات تعاونية، وزيادة الوعي وتعزيز الابتكار مع الشراكات بين القطاعين العام والخاص باعتبارها حجر الأساس. ولدينا، في إسبانيا، الزخم والخبرة لكي نصبح مرجعًا دوليًا. وسيحدث Global Mobility Call على الصعيد الدولي تغييرًا جذريًا (360 درجة) في عرض وقيادة هذا التحول الكبير نحو الاستدامة. إنني أدعو شركائنا وجميع الجهات الفاعلة في مجال التنقل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للانضمام إلى الحركة”؛ وذلك في تصريح لماريا خوسيه رالو، الأمينة العامة للنقل والتنقل في حكومة إسبانيا.

وستدور مواضيع اجتماعات المائدة المستديرة حول الحاجة إلى تسريع التحول نحو التنقل المستدام. دراسات الحالات الناجحة: وجمعت دبي و Global Mobility Call” شركة الخدمات اللوجستية الإماراتية متعددة الجنسيات موانئ دبي العالمية وشركة تكنولوجيا المعلومات الإسبانية العالمية إندرا (INDRA) والشركة الإسبانية متعددة الجنسيات الرائدة في مجال الطاقة النظيفة Iberdrola.

 وصرح سانتياغو باناليس، العضو المنتدب لشركة Iberdrola Innovation في الشرق الأوسط، قائلًا: “تُعد كهرباء النقل عنصر حاسم من أجل تحقيق أهداف مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي 2021 (COP26) الطموحة لإزالة الكربون. وتقدم Iberdrola خطة التنقل العالمية الخاصة بها من أجل تثبيت 150,000 نقطة شحن بحلول عام 2025. حيث نهدف إلى قيادة شبكات الشحن العامة في البلدان الأساسية من خلال استثمار أكثر من 150 مليون يورو في محطات الشحن السريع بشكل أساسي”.

وأضاف قائلًا: “نتوقع أيضًا الاستفادة من خبرتنا العالمية والمساهمة في نشر حلول التنقل في الشرق الأوسط، بناءً على تاريخنا الكبير في الابتكار المفتوح مع الكيانات العامة والخاصة في المنطقة بقيادة مركز Iberdrola Innovation في الشرق الأوسط”.

وصرح أليكس مويا، المدير العام لشركة إندرا في الإمارات العربية المتحدة، الشركة العالمية في حلول تكنولوجيا المعلومات للنقل والحركة الجوية والدفاع، قائلًا: “تُعد التكنولوجيا عنصر أساسي من أجل تحقيق نظام بيئي جديد للتنقل يضع الناس في الصدارة، وهو أكثر استدامة وأمانًا وذكاءً. وأفضل اتصالاً”.

وأضاف قائلًا: “كما تُعد الرقمنة والبيانات وتكامل إدارة النقل العام والخاص هي مفاتيح هذا التحول غير المسبوق في نموذج التنقل. ولكن لكي يحدث هذا، يجب أن يقترن التغيير التكنولوجي بتغيير ثقافي كبير وتحول تنظيمي وتعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص”.

الشعار – https://mma.prnewswire.com/media/1706777/Global_Mobility_Call_Logo.jpg

للتواصل:
gmc@ifema.es
+33 91 722 30 00

Top