‫ماليزيا تتصدر وتقود اقتصاد الحلال في معرض إكسبو الدولي 2020 – أسبوع قطاع الحلال

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 18 نوفمبر 2021 — /PRNewswire/ من المقرر أن تستضيف كل من مؤسسة الحلال للتنمية (HDC) العامة المحدودة، والمؤسسة الماليزية للتجارة الخارجية والتنمية (MATRADE) أسبوع قطاع الحلال في الفترة من 15 إلى 20 نوفمبر 2021 في جناح ماليزيا، بالتزامن مع معرض إكسبو الدولي 2020 دبي الجاري الآن في الإمارات العربية المتحدة.

وستستغل المؤسستان HDC و MATRADE -وهما وكالتان تابعتان لوزارة التجارة الدولية والصناعة الماليزية (MITI)- أسبوع قطاع الحلال من أجل عرض القدرات الواسعة للبلاد في إدارة نظام إيكولوجي عالمي للحلال، وفي الوقت نفسه، جذب لاعبين عالميين من أجل استغلال ماليزيا كمركز حيوي لإنتاج المنتجات والخدمات الحلال.

في أسبوع قطاع الحلال، ستنظم HDC جلسات ريادة الفكر، والمحادثات باستخدام جهاز الترجمة Pocket Talks، والمشاركة عبر الشبكات، وجلسات اجتماعات العمل خلال مهمة العمل التي تستغرق خمسة أيام من أجل جذب اهتمام المستثمرين، ورفع الوعي، وبدء الشراكات والتعاون المحتمل.

قال هيرول أريفين صحاري، الرئيس التنفيذي لمؤسسة HDC، خلال إطلاق أسبوع قطاع الحلال، “يُعَد أسبوع قطاع الحلال في دبي فرصة لنا من أجل رفع الوعي العالمي بقدرات ماليزيا في إنتاج وترويج المنتجات الحلال، سواء كان ذلك للتمويل الحلال من خلال التمويل الإسلامي، أو من أجل سلامة وقابلية تتبع الحلال في القطاع اللوجستي والذي يُعَد اليوم واحدًا من القطاعات الرئيسية الجاهزة لمزيد من التطوير والاستثمار”.

ستستضيف MATRADE معرض الأعمال الحلال الخاص بها، والذي يضم اجتماعات عمل، وجلسات مطابقة الأعمال عبر مهمة تسريع التصدير (EAM) على النظام الإيكولوجي الرقمي للحلال، حيث يقوم ما مجموعه 19 شركة ماليزية معتمدة كشركات حلال وجاهزة للتصدير بعرض وتقديم مختلف المنتجات والخدمات الحلال للسوق العالمي.

الإمارات العربية المتحدة هي الشريك الاقتصادي الرئيسي لماليزيا وكانت على الدوام الشريك التجاري الرئيسي لماليزيا في منطقة غرب آسيا.  وفي عام 2020، كانت الإمارات العربية المتحدة أكبر شريك تجاري لماليزيا من بين دول غرب آسيا، وأكبر وجهة تصدير، وثاني أكبر مَصدر للاستيراد.

ومنذ الأشهر الثمانية الأولى من عام 2021، ارتفع إجمالي التجارة مع الإمارات العربية المتحدة، والتي بلغت قيمتها 13.97 مليار رينغيت ماليزي (3.39 مليار دولار أمريكي) بنسبة 8.6٪ مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي.  كما ارتفع إجمالي صادرات ماليزيا التي بلغت قيمتها 6.44 مليار رينغيت ماليزي (1.56 مليار دولار أمريكي) بنسبة 17.8٪، بينما ارتفع إجمالي الواردات بنسبة 1.8٪ إلى 7.53 مليار رينغيت ماليزي (1.83 مليار دولار أمريكي).

وستختتم ماليزيا شراكتها مع الشركاء التجاريين الرئيسيين من خلال تبادل المعرفة، والخدمات اللوجستية، واتصال سلسلة التوريد، وتوسيع السوق من خلال منصة رقمية.  ويشمل هذا شراكة HDC مع المعهد الأفريقي للتمويل الإسلامي (AIIF)، وجلسات تدريبية حول سلسلة التوريد واللوجستيات الحلال، وعرض منصة الحلال الرقمية لماليزيا (Malaysia’s Halal Digital) التي تتميز بمنصة الحلال المتكاملة (HIP) وعرض الواقع المعزز الرقمي (DASH).

وفي مجال التمويل الإسلامي، من المتوقع أن يقوم إطلاق صندوق تسهيل المساعدة المالية من قِبَل شركة ستاندرد تشارترد صادق (Standard Chartered Saadiq) بالتعاون مع HDC، بإفادة الشركات الماليزية التي تتوسع في الخارج والشركات الأجنبية التي تخطط لتأسيس وجود تجاري في المناطق الصناعية الحلال في ماليزيا.

كما أعلنت HDC عن تبادل مذكرة تفاهم (MoU) بين HDC ومعهد تشارترد للوجستيات والنقل (CILT) الدولي، والذي سيتوج بتطوير نظام إدارة سلسلة التوريد الحلال (HSCMS).

لمزيد من المعلومات يُرجى التواصل مع:
الاسم: نورسيدا أحمد
قسم اتصالات الشركات في HDC
الهاتف: 60123249703+
البريد الإلكتروني: norsida.ahmad@hdcglobal.com

Top