‫شبكة تلفزيون الصين الدولية (CGTN): الصين تدعو إلى الابتكار لتعزيز التنمية عالية الجودة في شنشي

بكين، 17 سبتمبر 2021 /PRNewswire/ — غالبًا ما يُنظر إلى الابتكار على أنه مهمة ملحة في الصين، لذلك يجب بذل الجهود لتيسير التنمية عالية الجودة في مختلف المجالات.

تم التأكيد على هذه الرسالة بشكل جيد خلال جولة تفقدية قام بها الرئيس الصيني شي جين بينغ في مقاطعة شنشي شمال غربي الصين استغرق فيها يومين، حيث سلط الضوء على الابتكار والتنمية عالية الجودة في مجالات الطاقة والحفاظ على البيئة والتعليم ومعيشة الشعب.

الابتكار، المهمة الأكثر إلحاحًا

أكد شي خلال زيارته في يوم الإثنين لإحدى الشركات الكيميائية للتعرف على استهلاك وتطوير صناعة الفحم في الصين أن الابتكار العلمي والتكنولوجي هو المهمة الأكثر إلحاحًا ويجب تسريع الجهود لتحقيق طفرات هائلة في التقنيات الرئيسية والأساسية.

وصرح شي أن قطاع الصناعة الكيميائية للفحم، والذي يعتبر قطاع ذو إمكانيات هائلة وآفاق جيدة، يجب أن يتحول إلى صناعة راقية ومتنوعة ومنخفضة الكربون.

يعتبر الفحم حتى الآن هو مصدر استهلاك الطاقة الأساسي في الصين. بالنظر إلى الوضع الراهن، صرح شي بأن مسار تنمية الصناعة الخضراء ومنخفضة الكربون ضروري لإنجاز مهمة الدولة لتحقيق حياد الكربون بحلول عام 2060. وأكد على أهمية الابتكار العلمي والتكنولوجي لتحويل الصناعة التقليدية إلى صناعة راقية ومتنوعة ومنخفضة الكربون.

الحفاظ على البيئة، تحقيق التوازن بين البشر والطبيعة

تغيرت الآن ألوان هضبة اللوس التي اشتهرت في يوم من الأيام بمرتفعاتها  لممتدة على مساحات شاسعة ذات الأرض الصفراء الناتجة من تآكل الأرض على ضفاف النهر الأصفر، بفضل جهود التشجير الدؤوبة التي يبذلها السكان المحليون.

من بين هؤلاء السكان قرية جاوكسيجو المعروفة بأنها نموذج للحفاظ على البيئة. وأكد شي خلال رحلته إلى القرية جهود القرويين مع التأكيد على الحاجة إلى تكامل الحوكمة البيئية مع تنمية الأعمال التجارية المحلية المميزة.

كما صرح الرئيس الصيني أنه يتعين علينا أن نطبق بحزم مفهوم “المياه النقية والجبال الخصبة أصول لا تقدر بثمن” وأن نستكشف طريقة لتحقيق تنمية منسقة بين البيئة والاقتصاد وتحقيق تناغم بين البشر والطبيعة.

التعليم، أساسي لتجديد شباب الوطن

قدم شي مزيدًا من التوضيح للدور الأساسي للتعليم عندما قام بزيارة إلى مدرسة للتعليم المتوسط في سويد يوم الثلاثاء.

وصرح أن الهدف من التعليم هو رفه منزلة الناس بصفة عامة لرفع المستوى الوطني للحضارة الاجتماعية وتحقيق الثقة الثقافية وتعزيز الحيوية الوطنية الإبداعية.

وشدد على أهمية الإصلاح في قطاع التعليم ودعا إلى بذل جهود لتربية الشباب الذين يتميزون بالأسس الأخلاقية والقدرة الفكرية والبدنية والحساسية الجمالية التي يمكن أن تسهم في المجتمع.

وفي الوقت نفسه، حث الرئيس الصيني أيضًا على تعزيز الدور الأساسي للمدارس في التعليم مشيرًا إلى أنه يجب تحسين جودة التعليم بطريقة شاملة مع تخفيف عبء الواجبات المنزلية المفرطة والدروس الخصوصية خارج مكان الدراسة على الطلاب.

الفنون الشعبية، ثروة لا تقدر بثمن للشعب الصيني

أعرب شي عن تقديره للجهود المحلية لحماية الثقافة التقليدية وتوريثها وذلك خلال قيامه بجولة في قاعة عرض للتراث الثقافي غير المادي المحلي في سويد.

نظرًا إلى أن سويد هي أحد الأصول المهمة لثقافة لويس وأن بها موارد وفيرة من التراث الثقافي غير المادي والفنون الشعبية التقليدية، سلط شي الضوء على أهمية حماية الفنون الشعبية لأنها أصول لا تقدر بثمن للشعب الصيني كما أنها مهمة للحفاظ على الإرث التاريخي وبناء دولة اشتراكية ذات قوة ثقافية كبيرة.

ودعا إلى إحداث تحول إبداعي وتطوير للثقافة التقليدية من أجل ربطها بشكل أفضل بالحياة العصرية لتلبية احتياجات الناس المتزايدة باستمرار لحياة أفضل.

https://news.cgtn.com/news/2021-09-16/China-highlights-innovation-for-high-quality-development-in-Shaanxi-13AdqnXt6Fi/index.html

فيديو – https://www.youtube.com/watch?v=L_PQ9Pva7jc

Top