‫حلول أودو السريعة للفوترة الإلكترونية (FATOORA) داخل المملكة العربية السعودية

يمكن للشركات حاليًا استخدام حل الفوترة الإلكترونية المتوافق مع ZATAC خلال أيام قليلة

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 15/ ديسمبر/2021/ PRNewswire/– طبقت حكومة المملكة العربية السعودية نظام الفواتير الإلكترونية (FATOORA) كشرط إلزامي اعتبارًا من 4/ديسمبر/2021، والتي بموجبها يتعين على الشركات المطبقة لضريبة القيمة المضافة استخدام نظام متوافق لإصدار الفواتير، وتوفير خيار للحصول على أكواد QR وفقًا لإرشادات سلطة الزكاة والضرائب والجمارك (ZATCA) ويعني ذلك أنه لن يسمح للموردين بإنشاء أو تخزين فواتير ورقية أو بصيغة PDF بعد الآن.

Odoo attending The General Authority for Small and Medium Enterprises (Monshaat) outstanding E-commerce Forum

 تمتلك شركة أودو- الشركة الرائدة في برمجيات الأعمال متعددة الإمكانات مفتوحة المصدر- الحل المحلي للفوترة الإلكترونية داخل المملكة العربية السعودية، وقد أتيحت المرحلة الأولى بالفعل لعملائها. يساعد هذا الحل جميع عملاء أودو الحاليين والمستقبليين على الامتثال ل ZATCA بسرعة وكفاءة، وبينما يعتبر نظام إدارة موارد المؤسسات (ERP) التقليدي باهظ الثمن ويفشل غالبا في التكيف مع الاحتياجات الفريدة للعمل التجاري، يسمح برنامج أودو المرن والبسيط بتنفيذ حل الفواتير الإلكترونية بالكامل في غضون أيام قليلة.

يقول بافيترا سينج، المدير الإداري لأودو الشرق الأوسط “حيث أعلنت ZATCA الانتهاكات والعقوبات بشأن الفوترة الإلكترونية داخل المملكة العربية السعودية، فإن فريق أودو على أتم استعداد لمساعدة دافعي الضرائب بسرعة حتى يتسنى لنا التأكد في غضون أيام من امتثالهم للوائح ومتطلبات الفوترة الإلكترونية” “ساعدنا بالفعل غالبية عملائنا في المملكة العربية السعودية على الامتثال للوائح وتجنب أي عقوبات مكلفة”

Odoo Logo

وكانت المملكة واحدة من أكثر المناطق أهمية ونجاحًا، ولا يزال الفريق يتردد على الرياض، وجدة، والخُبر لاستضافة العروض الترويجية، وهي سلسلة فعاليات حول العالم يتم تنظيمها بعد إصدار نسخة جديدة من البرنامج، ومع ما يزيد عن 7 ملايين مستخدم حول العالم، ترى شركة تكنولوجيا المعلومات العملاقة أن مشروع FATOORA للفوترة الإلكترونية يمثل خطوة مهمة نحو بناء اقتصاد رقمي قوي داخل المملكة العربية السعودية، وفي سبيل الوصول إلى أهداف رؤية 2030 الطموحة التي وضعها قادتها.

ومن خلال برنامج أودو لتخطيط موارد المؤسسات (ERP)، سيتمكن عملاؤهم في المملكة العربية السعودية، مثل Siefco، ومجموعة البسامي الدولية، والشركة السعودية للطوب من إدارة شؤونهم المالية والامتثال لقوانين الضرائب المحلية تلقائيًا وبكل سهولة وكفاءة. علاوة على ذلك، بات بمقدور الشركات القيام بأكثر من إدارة دفاترها المحاسبية فحسب، إذ أن بوسعهم الآن إدارة التسويق أيضًا، والموارد البشرية، والمبيعات، وكافة عمليات الأعمال التجارية الأخرى عبر ما يزيد عن 60 تطبيق أعمال من أودو.

نبذة عن أودو

تعد أودو المقدم الرائد للبرنامج مفتوح المصدر لكافة الأعمال التجارية للشركات في جميع أنحاء العالم بدءًا من الشركات الناشئة (مستخدم واحد) وحتى المؤسسات الكبيرة (أكثر من 300,000 مستخدم). تأسست أودو في 2005، وتزدهر في نظام بيئي فريد ومفتوح تمامًا يجمع بين موارد مجتمعها وشركائها لتقديم مجموعة كاملة من تطبيقات الأعمال سهلة الاستخدام والمتكاملة والقابلة للتطوير. يتوفر البرنامج عبر الإنترنت على الرابط التاليwww.odoo.com

الص https://mma.prnewswire.com/media/1708263/Odoo_Middle_East_DMCC_1.jpg 

الشعار – https://mma.prnewswire.com/media/1490461/Odoo_Logo.jpg

Top