‫الرئيس التنفيذي للمجلس الدولي للتعدين والمعادن:

سوف نعمل مع (قمة مستقبل المعادن) لتأكيد أهمية التعدين للطاقات المتجددة وخفض الكربون

لندن, 17 ديسمبر / كانون أول 2021 /PRNewswire/ — أكد روهيتش داوان، الرئيس التنفيذي للمجلس الدولي للتعدين والمعادن ICMM، أن صناعة التعدين العالمية تمر حاليًا بفترة مهمة للغاية يمكن وصفها بأنها أهم فترة تمر بها هذه الصناعة، نظراً لما يشهده العالم من تحولات كبيرة من الاعتماد على الوقود الإحفوري إلى الاعتماد على الطاقة المتجددة.

وقال داوان، في لقاء أجراه معه الفريق الإعلامي لقمة مستقبل المعادن التي تُعقد في الرياض يناير القادم، أن صناعة التعدين ستكون في قلب هذا التحول العالمي بسبب الطلب المتزايد على المعادن المستخدمة في الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وفي البطاريات اللازمة لصناعة السيارات الكهربائية، مشيراً إلى أهمية بحث ومناقشة ذلك خلال انعقاد القمة، خاصة وأنها سوف تجمع الوزراء وكبار المسؤولين التنفيذيين المعنيين بقطاع التعدين والصناعات التعدينية.

وأوضح الرئيس التنفيذي للمجلس الدولي للتعدين والمعادن أن رسالة المجلس تتمثل في تعظيم الاستفادة من التعدين مع تقليل الضرر الذي يلحق بالناس والبيئة، وضمان تحسين حياة الأفراد الذين يعملون في قطاعات ومشاريع التعدين، وأن تكون العمليات آمنة وعادلة ومنصفة ومستدامة بصورة أفضل.

وفي الحديث عن مناطق الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وإفريقيا، قال روهيتش داوان، إن هذه المناطق، التي تتمتع بمواقع جغرافية مناسبة، تزخر بالثروات المعدنية؛ ما يؤهلها لأن تُصبح مركزًا لسلسلة القيمة لصناعة المعادن، حيث من المتوقع أن تلعب دورًا حيويًا في تلبية النمو المتسارع في الطلب العالمي على المعادن المهمة ضمن التوجه الشامل على المستوى الدولي لخفض الكربون.

واختتم داوان حديثه مؤكداً على أن المجلس الدولي للتعدين والمعادن، الذي يضم 24 شركة تمثل ثلث حجم صناعة التعدين العالمية، سوف يعمل مع قمة مستقبل المعادن لتوجيه رسالة مفادها أن التعدين جزء من الحل لمشكلة انبعاثات الكربون في العالم، ما يعني ضرورة فتح مناطق تعدين جديدة لتلبية الطلب المتزايد على المعادن.

يذكر أن عدداً من قادة شركات التعدين الدولية والرؤساء التنفيذيون للمنظمات ذات العلاقة بهذا المجال سوف يشاركون في قمة مستقبل المعادن، مثل مارك بريستو الرئيس والمدير التنفيذي لشركة باريك جولد، وروي هيرفي الرئيس المدير التنفيذي لشركة ألكوا، وروبرت فريدلاند؛ المؤسس والرئيس المشارك لشركة مناجم آيفانهو الكندية، وأندرو فورست؛ رئيس مجموعة فورتسكيو للمعادن، وجيريمي وير، رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي لشركة ترافيجورا، وجيفري داوز، الرئيس التنفيذي لشركة كوماتسو للتعدين، والعديد من قادة الصناعة.

قمة مستقبل المعادن

الرياض، 11- 13 يناير – العاصمة السعودية الرياض

قمة مستقبل المعادن هي مبادرة دولية تعقدها المملكة العربية السعودية لتعزيز التعدين وفتح الفرص في جميع أنحاء الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وأفريقيا.

تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ستجمع قمة مستقبل المعادن صناعة التعدين العالمية والمستثمرون في مستقبلها لمناقشة قضايا الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا الوسطى ودولهم، وإمكانية جذب الاستثمار وتنمية القطاع بما يتماشى مع معايير الاستدامة الدولية.

قمة مستقبل المعادن هي بوابتك إلى مركز تعدين جديد وناشئ عبر البلدان التي لديها إمكانات هائلة لمستثمري التعدين.

ومن المتوقع أن يستقطب الحدث الذي يستمر ثلاثة أيام أكثر من 2000 مشارك من أكثر من 95 دولة و 150 مستثمرًا و 100 متحدث عالمي و 100 شركة تعدين و 15 وزيرًا ورئيس دولة.

www.FutureMineralsSummit.com

Top