‫”أكبر تجمع في مجال التعليم الطبي ينعقد في أبو ظبي بمشاركة أكثر من 1000 خبير من ٥٦ دولة”

أكبر تجمع في مجال التعليم الطبي ينعقد في أبو ظبي بمشاركة أكثر من 1000 خبير من ٥٦ دولة”
“OTTAWA – ICME 2018”

تستضيف إمارة أبو ظبي،تحت الرعاية الكريمة من معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان – عضو مجلس الوزراء، وزير التسامح – دولة الإمارات العربية المتحدة،حدثين دوليين هامين في آن واحد وهما النسخة الثامنة عشرةلمؤتمر الجمعية الأوروبية للتعليم الطبي “الأوتاوا” والمؤتمر الدولي الخامس للتعليم الطبيفي الفترة ما بين ١٠ الي ١٤ مارس ٢٠١٨ في مركز أبو ظبي الوطني للمعارض وذلك بحضور أكثر من ١٠٠٠مشارك من خبراء التعليم الطبي من ٥٦ بلداً لمدة خمسة أيام من خلال ٢٢٥ جلسة وورشة عمل والمحاضراتوالندواتالتي يقدمها أكثر من ٥٠٠ متحدثوذلك للمرة الأولي في الدولة والمنطقة.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_le0s2m3b/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

https://mma.prnewswire.com/media/652845/Ottawa_ICME_2018.jpg

حيث قامت كلية رأس الخيمة لعلوم طب الأسنان بالتعاون مع الجمعية الأوروبية للتعليم الطبي منظمومؤتمرات الأوتاوا، بتنظيمالمؤتمرين الرائدين في إطار واحدلعرض أحدث ما توصلت إليه الابتكارات في أطر تقييم الكفاءة في التعليم الطبي ومهن الرعاية الصحية.

وأشار الأستاذ الدكتور محمد الحوقاني، مساعد العميد للشؤون التعليمية والأكاديمية، جامعة الإمارات العربية المتحدة، الي أهمية انعقاد هذا الحدث الهام لما يمثله من فرصة فريدة لتواجدالعديد من الخبراء ونخبة من العقول الرائدة من مختلف أنحاء العالم في مجالات التعليم الطبي في إمارة أبو ظبي، تأكيداً على أهمية الجهود المشتركة و الفاعلة بين المؤسسات الأكاديمية والبحثية والمهتمة بالنهوض بمستوي الأداء في الرعاية الصحية، سواء الإقليمية أو على المستوى الدولي لرفع مستويات الكفاءة في مهنة الطب من خلال آليات تقييم الكفاءةالمبتكرة.

وقال السيد حسن محمد خان، مستشار جامعة رفاه الدولية ومؤسس المؤتمر الدولي للتعليم الطبي “يسعدني أن أرى ثمرةالجهودالمشتركةلخلق منصة موثوقة للتفاعل بين الباحثين والتربويين للعملعلىتطوير مجال التعليم الطبي لتحديد المعايير الدولية واعتمادها وتطبيقها في جميع أنحاء المنطقة، خاصة في الدول النامية.

كما أفاد البروفيسور رونالد م. هاردن، الأمين العام لجمعية التعليم الطبي الأوروبية
ومؤسس سلسلة مؤتمرات الأوتاوا، بأن اعتماد أحدث تقنيات تقييم الكفاءة في الطب ومهن الرعاية الصحية هي خطوة هامة في الاتجاه الصحيح نحو الجمع بينمجهودات الخبراء والباحثين الجدد في المنطقة وتسهيل الربط الشبكي بينهم وبين المتخصصين في مختلف أنحاء العالم، لما في ذلك من فوائد هامة للوصول الي أعلي معايير الأداء من خلال أطر التقييم علي أسس علمية.

ويعقدالمؤتمر الدولي بدعم من وزارة الصحة ووقايةالمجتمع وجامعة الإمارات وجامعة الخليج الطبية وجامعة رأس الخيمة للعلوم الطبية والصحية وجامعة الشارقة ومركز التميز في القيادة والجودة بكلية رأس الخيمة لعلوم طب الأسنان ومكتب أبو ظبي للمؤتمرات وجمعية الإمارات الطبية وجمعية الإمارات للتمريض.

نبذة عن سلسلة مؤتمرات الأوتاوا

تم إنشاء مؤتمر الأوتاوا لتقييم الكفاءة في التعليم الطبي ومهن الرعاية الصحية من قبل البروفيسور إيان هارت (أوتاوا، كندا) والبروفيسور رونالد هاردن (دندي، المملكة المتحدة) في عام ١٩٨٥.

وتعقد كل سنتين كمنتدى دولي لمعلمي مهنة الطب والرعاية الصحية للتواصل وتبادل الأفكار حول جميع جوانب تقييم الكفاءة في المجالات السريرية وغير الإكلينيكيةوذلك طوال فترة التعليم و تلتزم مؤتمرات الأوتاوابتشجيع التطور في التقييم بهدف تحسين مستوي الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم.

نبذة عن المؤتمر الدولي للتعليم الطبي

المؤتمر الدولي للتعليم الطبي بدأ في عام ٢٠٠٩ لتوفير منصة موثوقة للتفاعل بين كبار التربويين الطبيين في العالم والعديد من بلدان المنطقة للعمل على تطوير أساليب التعليم الطبي ويغطي جميع جوانب التعليم الطبيمن أجل توفير فرصة لتحديد المعايير الدولية وتطبيقها في البلدان النامية في السياق المحلي.

Top