‫ معرض كانتون 2022: ترقية صناعة الهدايا الصينية من أجل المستهلكين الشباب العالميين

غوانزو، الصين، 20 أبريل/نيسان 2022 / PRNewswire / — انطلاق معرض كانتون 131 على الإنترنت في 15 أبريل/نيسان. خلال هذا الحدث على الإنترنيت، سيطلق عدد من عارضي الصناعات اليدوية والهدايا من تايتشو بمقاطعة تشجيانغ مجموعاتهم الجديدة التي تستهدف المستهلكين الشباب، على أمل زيادة المبيعات في الأسواق الخارجية.

تركز مقاطعة شيانجو، التي تديرها تايتشو والمعترف بها كأفضل منتج للحرف اليدوية والهدايا في الصين، على ابتكار الحرف اليدوية والهدايا منذ الستينيات. ومع ذلك، كانت المقاطعة تفتقر في الأصل إلى جميع المكونات الأساسية لتصبح ما هي عليه اليوم: فقد كانت تفتقر إلى التكنولوجيا المبتكرة والعلامات التجارية المحلية بسلع يمتلكون ملكيتها الفكرية. لحسن الحظ، زادت الشركات المحلية بمساعدة معرض كانتون ومنصات التجارة الخارجية الرئيسية الأخرى، من الإنفاق على البحث والتطوير وتصميم المنتجات خطوة بخطوة. نتيجة لذلك، استمرت هذه الشركات في تطوير عدد كبير من المنتجات الرائعة التي تتميز بأحدث التكنولوجيات وما يجذب المشترين. تكتسب هذه السلع المبتكرة شعبية بين الشباب داخليا وخارجيا. فعلى سبيل المثال، تحقق منتجات الإضاءة ذات التكنولوجيا العالية التي يمكن التحكم فيها عن بُعد أو باستخدام المحاثات وأجهزة الاستشعار بفضل أنماطها الفريدة والعصرية،  نجاحا كبيرا لدى الشباب في جميع أنحاء العالم.

إن الصين ليست مجرد دولة تقدر الآداب والسلوك الجيد فقط، ولكنها أيضا أكبر منتج للهدايا في العالم. سنة 2008، استحوذت الصين على أكثر من 60٪ من حصة السوق العالمية في قطاع الهدايا. في السنوات الأخيرة ، ركزت شركات الحرف اليدوية والهدايا في الصين بشكل أكبر بقيادة استراتيجية “التصنيع الذكي في الصين”، على ابتكار المنتجات ورفع مستوى العلامة التجارية. لذلك، في دورات معرض كانتون السابقة، كانت المنتجات التي تضمنت الأساليب التقليدية والثقافية الصينية والألعاب التعليمية للأطفال الصغار وإضاءة الأعياد والعديد من المنتجات الإبداعية الأخرى المصنعة في الصين شائعة جدا وبيعت بشكل جيد.

صرح آلان ليو Alan Liu ، نائب المدير العام لمكتب الشؤون الخارجية لمعرض كانتون، للصحافة أن زيادة القوة الشرائية للشباب، جعل العديد من العارضين المحليين للهدايا من أولوياتهم تعديل استراتيجيات علامتهم التجارية لتناسب العملاء الشباب بشكل أفضل. سيستمر معرض كانتون في العمل كجسر للتجارة العالمية، والترويج لمزيد من الهدايا الجديدة والعصرية المصنوعة في الصين والتي تجذب الشباب في العالم.

لاستكشاف المزيد من الفرص التي يوفرها المعرض، يُرجى زيارة:  https://www.cantonfair.org.cn/en-US/register/index#/foreign-email .

Top