سلطان بن خليفة بن سلطان آل نهيان يرعى برنامج “”تنمية الشباب الإماراتي” في اكاديمية ساند هيرست..

سلطان بن خليفة بن سلطان /برنامج /رعاية.

أبوظبي في 4 مايو /وام/ يرعى الشيخ سلطان بن خليفة بن سلطان آل نهيان إطلاق برنامج “تنمية الشباب الإماراتي” الذي تستضيفه الأكاديمية العسكرية الملكية ساندهيرست في إنجلترا.

تأتي هذه المبادرة بهدف المساهمة في بناء جيل الشباب الإماراتي وتزويده بأعلى المهارات التي ستمكنه من المساهمة في قيادة الدولة نحو النجاح والازدهار وذلك وفقا لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

يقام البرنامج في الفترة من من 17الى31 أغسطس القادم و يستفيد منه 20 شابا مواطنا مختارا تتراوح أعمارهم بين 16 و 19 سنة و ستقوم “مجموعة التطوير الملهم” بالإشراف على البرنامج الذي ستستضيفه الأكاديمية العسكرية المكلية ساندهيرست.

وقد تم تطوير هذا البرنامج خصيصا للطلاب من الإمارات العربية المتحدة لتزويدهم بفهم واسع وشامل بالمهارات القيادية ومهارات بناء الفريق وقد تم تصميم البرنامج لتطوير الوعي الشخصي والتجاري ودمجها مع الخبرة التشغيلية العملية اللازمة لقيادة فرق عالية الأداء في العالم المعاصر وسيحظى الطلاب بفرصة اختبار الدراسة في ساندهيرست بينما يتعلمون المفاهيم الأساسية وإقامة صداقات مدى الحياة مع الطلاب الآخرين وتعد أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية واحدة من أولى الؤسسات الدولية في قبول الطلاب من دولة الإمارات العربية المتحدة وذلك منذ أربعة عقود سلفت ولقد تخرج أكثر من 300 طالب إماراتي من دورات ساندهيرست للضباط العسكريين .

وقد قامت الأكاديمية مؤخرا بتعزيز العلاقات مع دولة الإمارات العربية المتحدة وذلك مع اكتمال “مبنى زايد” بكلفة 880 مليون درهم وقد تم افتتاح المبنى في ذكرى الاحتفال بمرور 200 سنة على تأسيس الأكاديمية وذلك تخليدا لذكرى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

واعرب الشيخ سلطان بن خليفة بن سلطان آل نهيان عن سروره برعاية برنامج “تنمية الشباب الإماراتي” في ساندهيرست ” و قال تعليقا على ذلك: “الشباب هم الثروة الحقيقية هذا ما قاله والدنا الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله وعليه فإن الاستثمار في جيل الشباب الاماراتي هو أفضل ضمان لمستقبل مشرق وناجح لبلدنا الحبيب و دورنا كأبناء وبنات دولة الإمارات العربية المتحدة هو ألا ندخر أي جهد للإسهام في وضع بلدنا في أعلى المراتب بين الأمم.

وتمنى للملتحقين بالبرنامج التوفيق معبرا عن ثقته بانهم سوف يكرسوا المهارات التي سيتعلموها من خلال البرنامج في خدمة وطنهم على أفضل وجه.

وقد طلب الشيخ سلطان من إدارة “برنامج تنمية الشباب” ترتيب زيارة للشباب المشارك للمؤسسات التعليمية الأساسية كجزء من حملة الاستقطاب وذلك خلال الأسابيع المقبلة.

ومن جانبه قال توم هدسون خريج كلية ساندهيرست و المنسق المسؤول عن دولة الإمارات العربية المتحدة في مجموعة التطوير الملهم لايوجد مكان أفضل من كلية ساندهيرست لتعلم المهارات القيادية ومهارات بناء الفريق .. ويشكل هذا البرنامج فرصة مثالية للشباب الإماراتي لا تتوفر إلا لهم دون غيرهم من طلاب الدول الأخرى ولذا حري بهم انتهازها والاستفادة منها على أكمل وجه.

/وام/مل/.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/د/ع ع/ز م ن

Top