حمدان بن راشد : توجيهات رئيس الدولة ونائبه كانت وراء الانجازات البارزة التي حققتها وزارة المالية عام 2012

حمدان بن راشد / انجازات المالية / تقرير.

أبوظبي في 6 مايو / وام / أكد سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية أن الوزارة حققت في عام 2012 كثيرا من الانجازات والنجاحات البارزة التثي ترتقي لتطلعات وطموحات الشعب الاماراتي والقيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ” رعاه الله” .

وقال سمو الشيخ حمدان بن راشد ال مكتوم في تقديمه للتقرير السنوي لوزارة المالية لعام 2012 ” لقد كان لتوجيهات وارشادات صاحب السمو رئيس الدولة وأخيه صاحب السمو نائب رئيس الدولة دور مباشر وأساسي في مسيرة عطاءالوزارة وقصة نجاحها على الصعيدين المحلي والعالمي والتي توجت بحصول دولة الامارات المرتبة الأولى عالميا في كفاءة السياسة الماية الحومية الى جانب تصنيفها في المرتبة الأولى عربيا والسابعة عشرة عالميا في قائمة الشعوب الأكثر سعادة .

وأكد سموه أن هذه الانجازات المترافقة مع الجهود الصادقة لفريق عمل وموظفي الوظارة الأرضية الصلبة للانطلاق نحو المستقبل حيث لاتنحصر قيمتها وأهميتها بماضينا وحاضرنا فقط بل هي خريطة طريق نحو مستقبل مالي اقتصادي مشرق ومزدهر لدولة الامارت وشعبها وساكنيها .

وأشار سموه الى أن الميزانية الاتحادية لعام 2013 ركزت من هذا المنطلق على قطاعات الخدمات الاجتماعية التي خصص لها حوالي 47 في المائة منها بحيث استحوذ قطاع التعليم على 20 في المائة من الميزانية في حين خصص لقطاع الصحة العامة حوالي سبعة في المائة والبنية التحية حوالي أربعة في المائة .

وقال سمو الشيخ حمدان بن راشد ” إننا نقدم هذا التقرير السنوي وكلنا أمل بأن يكون على مستوى الآمال والموحات والفرص التي تختزنها أرضنا المعطاءة ونتطلع لأن يوفر نافذة يمكن من خلالها التعرف على تجربة النجاح المستمرة التي تشهدها وزارة المالية “.

بدوره قال معالي عبيد حميد الطاير وزير الدولة لشؤون المالية إن انجازات وزارة المالية في العام الماضي شكلت معلما بارزا في تاريخ الوزراة ومهدت الطريق نحوالمستقبل حيث سنركز عملنا خلال السنوات القادمة على تنمية وتطوير قطاعات الصحة والتعليم والمنافع الإجتماعية للمواطنين والخدمات الحكومية وتطوير أمن المعلومات المالية وتحسين فهم الوزارات والجهات الاتحادية لسياسة اللامركزية المالية وحدود المساءلة وضمان أعلى درجات التعاون مع الجهات المحلية بالاضافة الى تعزيز قدرات الكفاءات المواطنة وتنمية مهاراتها والمحافظة عليها .

وأكد معاليه أن الوزارة ستواصل لعب دورها الرائد والحيوي على صعيد العلاقات المالية الدولية .. لافتا الى أن دولة الامارات استضافت خلال عام 2013 الاجتماعات السنوية للهيئات المالية العربية المشتركة واجتماع الدورة الرابعة لمجلس وزراء المالية العرب .

وشدد معاليه على أن الوزارة قطعت شوطا مهما لتكون رائدة على المستوى العالمي في ادارة الموارد المالية بما يحقق التنمية المستدامة والمتوازن لدولة الامارات حسث سيكون المستقبل القريب والبعيد شاهدا على نجاحات الوزارة وصوابية توجهاتها .

وتناول التقرير الذي يقع في 128 صفحة من الحجم المتوسط وباللغتين العربية والانجليزية عدة محاور أساسية شملت الهيكل التنظيمي للوزارة واستراتيجيتها وانجازاتها ونجاحاتها في عام 2012 ومشاريع القوانين المالية الصادرة عن الوزارة أو المرفوعة لمجلس الوزراء واللوائح المالية وابرز القرارات الصادرة عن مجلس الوزراء والتحديات والحلول .

كما تضمن التقرير محور التميز المؤسسي والشركاء الاستراتيجيين للوزارة والعلاقات المالية والدولية والذي تضمن عرضا لاتفاقيات تجنب الازدواج الضريبي على الدخل وحماية الاستثمار ومذكرات التفاهم للتعاون المالي والفني والعمل الإقتصادي الخليجي المشترك وأهم المشاركات على المستوى الدولي وتشجيع الاستثمار .

وتناول التقرير محورا خاصا بالفعاليات والمسؤولية الاجتماعية وعرض في هذا الصدد الفعاليات والمشاركات التي قامت بها الوزارة ودورها في مجال المسؤولية الاجتماعية اضافة الى محور للنشرات الألكترونية والاصدارات والجوائز والشهادات التي حصلت عليها الوزارة العام الماضي .

/ وام/ ش

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/شف/ع ا و

Leave a Reply

Top