‫بمشاركة نحو 5000 من صُنّاع القرار وواضعي السياسات ورواد الأعمال مكتوم بن محمد يُعلن إطلاق “قمة دبي للتكنولوجيا المالية” لترسيخ مكانة الإمارة كوجهة عالمية رائدة للتكنولوجيا المالية 

مكتوم بن محمد:

– “القمة تترجم رؤية وتوجيهات محمد بن راشد بتحويل دبي إلى مركز عالمي

 للابتكار وتأكيد إسهامها في تطوير مستقبل القطاع المالي العالمي”

– “دولة الإمارات بادرت لترسيخ دورها الإيجابي في إعادة تشكيل ملامح القطاع المالي على مستوى العالم ودعم قدرته على النمو”

-“دبي أوجدت الأطر التشريعية والتنظيمية والبنية التحتية اللازمة لتعزيز مكانتها كمحور عالمي للخدمات المالية المتطورة”

-“مركز دبي المالي العالمي عزّز إسهامات دبي كلاعب مؤثر في تطوير القطاع المالي عالمياً بتهيئة البيئة الداعمة لنموه وازدهاره”

القمة ينظّمها مركز دبي المالي العالمي 8-9 مايو 2023 وهدفها تقديم حلول مبتكرة تدفع معدلات نمو قطاع الخدمات المالية

عيسى كاظم: “الحدث علامة فارقة وخطوة مهمة نحو تحقيق النمو المأمول لقطاع التكنولوجيا المالية في الاقتصاد العالمي.

“مركز دبي المالي العالمي يضم أكثر من 600 شركة متخصصة تسهم في تطوير قطاع التكنولوجيا المالية والابتكار وزيادة النمو الاقتصادي لدولة الإمارات”

نمو قوي لعدد شركات التكنولوجيا المالية وشركات الابتكار في مركز دبي المالي العالمي خلال النصف الأول من 2022 بمعدل 23% على أساس سنوي

دبي الامارات العربية المتحدة, 7 نوفمبر / تشرين ثاني 2022/PRNewswire/ —

المكتب الإعلامي لحكومة دبي

أعلن سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، رئيس مركز دبي المالي العالمي، اليوم إطلاق “قمة دبي للتكنولوجيا المالية”، بمشاركة أكثر من 5000 من الخبراء وصُنّاع القرار وواضعي السياسات في دبي والمنطقة والعالم، لرسم ملامح مستقبل القطاع المالي العالمي.

وأكد سموه أن القمة تترجم رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتحويل دبي إلى مركز عالمي للابتكار وتأكيد إسهامها كقوة دفع ذات تأثير إيجابي ملموس في تطوير مستقبل واعد للقطاع المالي على مستوى العالم. https://mma.prnewswire.com/media/1940242/DIFC_Global_Summit.jpg

وقال سموه: “أدركت دولة الإمارات منذ وقت مبكر تنامي دور التكنولوجيا المالية وتأثيرها الكبير في تغيير ملامح المشهد العالمي للخدمات المالية، ومن ثم بادرت الدولة إلى ترسيخ الأسس التي تمكنها من القيام بدور إيجابي فعّال في تطوير وإعادة تشكيل ملامح هذا القطاع الحيوي ودعم قدرته على النمو… وأوجدت دبي الأطر التشريعية والتنظيمية والبنية التحتية اللازمة لتعزيز مكانتها كمحور عالمي للخدمات المالية المتطورة”. 

وأضاف سمو الشيخ مكتوم بن محمد: “نجح مركز دبي المالي العالمي على مدار سنوات في تقديم قيمة مضافة حقيقية للشركات والمؤسسات المالية العالمية، وعزّز إسهامات دبي كلاعب مؤثر في تطوير القطاع المالي عالمياً بتهيئة البيئة الداعمة لنمو مؤسساته وازدهار أعمالها.. وأثمرت جهود المركز في استقطاب أهم وأبرز مؤسسات وخبراء الابتكار المالي ورواد الأعمال.. نثق أن انعقاد قمة التكنولوجيا المالية في دبي سيكون له أثره الواضح في رصد مزيد من فرص النمو لقطاع التكنولوجيا المالية ومن ثم فتح آفاق جديدة للنمو أمام القطاع المالي العالمي عموماً”.      

تأثير إيجابي

وسيتولى تنظيم القمة “مركز دبي المالي العالمي”، المركز المالي العالمي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا يوميّ 8-9 مايو 2023، بمركز مؤتمرات مدينة جميرا في دبي، فيما سيشهد الحدث مشاركة مجموعة من أهم رموز صناعة المال لمناقشة جملة من الموضوعات الملحّة والتي سيطرحون من خلالها رؤاهم وأفكارهم حول أبرز التحديات المحيطة بالقطاع، والحلول اللازمة للتغلب عليها، ورصد الفرص التي يمكن من خلالها زيادة التأثير الإيجابي للتكنولوجيا المالية سواء على الأفراد أو الشركات وكذلك على الاقتصادات بصورة عامة.

ويضم المركز باعتباره أكبر حاضنة لشركات التكنولوجيا المالية والابتكار، والتي تمثل جزءاً من سوق التكنولوجيا المالية العالمي المُقدّر قيمته بما يزيد على 135.9 مليار دولار أمريكي  في عام 2021، في حين من المتوقع أن ينمو هذا السوق بمعدل سنوي قدره 11.9% خلال الفترة الممتدة من عام 2022 إلى 2027 ليصل حجمه إلى نحو 266.9 مليار دولار أمريكي بحلول العام 2027 . https://mma.prnewswire.com/media/1874040/DIFC_Logo.jpg

وفي هذه المناسبة، قال سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي: “ستكون قمة دبي للتكنولوجيا المالية بمثابة علامة فارقة وخطوة مهمة نحو تحقيق النمو المأمول للقطاع المالي  ولقطاع التكنولوجيا المالية في الاقتصاد العالمي بشكل عام، مع استقطاب الحدث لحشد مميز من خبراء القطاع البنكي وشركات التكنولوجيا المالية وممثلي الهيئات التنظيمية من جميع أنحاء العالم، للعمل معاً لإحراز تقدم ملموس في مجال الخدمات المالية الرقمية، وهو الهدف الذي يواصل مركز دبي المالي العالمي القيام بدور ريادي في تحقيقه”.

وأضاف: “شهدت الأشهر الستة الأولى من 2022 نمواً قوياً في أعداد شركات التكنولوجيا المالية والابتكار المسجلة في مركز دبي المالي العالمي محققة ارتفاعاً بمعدل 23% على أساس سنوي.. ويضم المركز اليوم أكثر من 600 شركة متخصصة في هذا المجال تسهم في تطوير القطاع، فضلاً عن دورها في تعزيز النمو الاقتصادي لدولة الإمارات … ونحن نتطلع للترحيب بالمزيد من الشركاء المؤثرين في القطاع المالي والابتكار القادمين إلى دبي من حول العالم، ونحن بدورنا لا ندخر جهداً في سبيل تمكين شركائنا من الوصول إلى الفرص الواعدة التي تحفل بها أسواق المنطقة”. 

محاور مهمة

وتسعى “قمة دبي للتكنولوجيا المالية” للخروج بنتائج ملموسة من تقارير واستراتيجيات وخطط عمل لرسم خارطة طريق واضحة لمستقبل القطاع المالي العالمي. وستتضمن أجندة القمة سلسلة من الجلسات الحوارية والنقاشات المُعمّقة حول محاور مهمة من أبرزها: مستقبل قطاع التكنولوجيا المالية، التمويل المدمج والتمويل المفتوح، بالإضافة إلى الاستدامة وتقنيات الويب 3.0 والأصول الرقمية. وستتيح القمة فرصة مثالية أمام أكثر من 100 شركة عاملة في قطاع التكنولوجيا المالية لعرض أحدث التقنيات والابتكارات المتخصصة في هذا المجال.

وتعد هذه المرة الأولى التي تستضيف فيها دولة الإمارات ودبي حدثاً عالمياً بهذا القدر من الأهمية في مجال التكنولوجيا المالية، فيما يؤسس الحدث على النجاح المتحقق لـ “أسبوع التكنولوجيا المالية في مركز دبي المالي العالمي” الذي تم تنظيمه في شهر يونيو الماضي، بمشاركة واسعة ضمّت أكثر من 1500 شركة متخصصة في التكنولوجيا المالية والابتكار ومؤسسات الاستثمار الرائدة والبنوك وصنّاع السياسات وشركات الخدمات المالية، لمناقشة العوامل الداعمة لنمو قطاع الخدمات المالية.

حول مركز دبي المالي العالمي

يعتبر مركز دبي المالي العالمي أحد أبرز المراكز المالية على مستوى العالم والمركز المالي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، التي تضم أكثر من 72 بلداً بتعداد سكاني يبلغ 3 مليارات نسمة تقريباً، وناتج محلي إجمالي تقديري يبلغ 8 تريليون دولار أمريكي.

ويمتلك مركز دبي المالي العالمي سجلاً حافلاً بالإنجازات يمتدّ على مدى 20  عاماً على صعيد تعزيز حركة التجارة والتدفقات الاستثمارية عبر منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، وهو يشكّل جسراً يربط أسواق المنطقة المتسارعة النمو باقتصادات آسيا وأوروبا والأميركتين عبر دبي.

ويوفّر المركز بيئة عمل مثالية ومتكاملة تجمع بين هيئة تنظيمية عالمية ومستقلة ونظام قضائي فعّال يستند إلى مبادئ القانون العام الإنجليزي، بالإضافة إلى مجتمع أعمال نابض بالحيوية، يبلغ تعداد القوى العاملة فيه قرابة 30,000 مهني لدى أكثر من 4000 شركة نشطة ومسجّلة، ما يجعله المجتمع الأكبر والأكثر تنوعاً من الكفاءات البشرية المتميّزة في المنطقة.

وتتمثّل رؤية المركز في ريادة مستقبل القطاع المالي عبر التقنيات المتطورة وتعزيز الابتكار وبناء الشراكات، وهو اليوم مركز عالمي مستقبلي رائد للقطاع المالي والابتكار، ويوفر البيئة الأكثر شمولية لقطاع التكنولوجيا المالية ورأس المال الجريء على مستوى المنطقة، ويشمل ذلك توفير حلول ترخيص فعّالة ومنظومة تشريعية هادفة وبرامج مسرعات الابتكار وخدمات تمويل الشركات الناشئة في مرحلة النمو.

ويوفّر مركز دبي المالي العالمي مجموعة متنوعة من خيارات التجزئة والمطاعم العالمية، وغير ذلك من المعارض الفنية والشقق السكنية والفنادق الفاخرة والمساحات العامة. ويواصل المركز مكانته الريادية كأحد أبرز وجهات الأعمال والحياة العصرية في دبي.   

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني difc.ae، أو متابعة المركز على لينكدإن وتويتر @DIFC

اتصال وسائل الإعلام: ASDA’A BCW, Tel: +9714 450 7600 | omar.nasro@bcw-global.com

صورة – https://mma.prnewswire.com/media/1940242/DIFC_Global_Summit.jpg
شعار – https://mma.prnewswire.com/media/1874040/DIFC_Logo.jpg

Top